الملحقشركات ومعارض

افتتاح الجناح اللبناني في SIAL

 

الطائر – فرنسا: 

افتتح رئيس مجلس إدارة مدير عام المؤسسة العامة لتشجيع الاستثمارات في لبنان المهندس نبيل عيتاني الجناح اللبناني من ضمن فعاليات معرض الصناعات الغذائية العالمي SIAL  الذي يُقام في فرنسا بين 19 و23 تشرين الأول 2014 وذلك في حضور القائم بالأعمال في السفارة اللبنانية في فرنسا غدي الخوري ومدير عام وزارة الزراعة لويس لحود ونقيب أصحاب الصناعات الغذائية منير البساط وعدد من أعضاء الجالية اللبنانية في فرنسا.

وفيما تميز هذا المعرض بالمنافسة الشديدة حيث يشارك فيه 7500 عارض من 104 دول من حول العالم، تأتي مشاركة لبنان في هذا المعرض تأكيدا على قدرة قطاع الصناعات الغذائية اللبنانية على المنافسة في الأسواق العالمية وخصوصا أن هذا المعرض يعتبر نافذة مهمة لصادرات هذا القطاع إلى الأسواق الأوروبية والعالمية في ظل النمو المتزايد الذي يشهده وانتشار الجاليات اللبنانية في عدد كبير من دول المنطقة والعالم.

وقال عيتاني أن هذا المعرض يعتبر من أهم المعارض في صناعة الأغذية والضيافة في العالم، خصوصا مع تزايد الاهتمام الذي يشهده العالم في مواضيع الغذاء والسلامة والأمن الغذائي. وأكد أن قطاع الصناعات الغذائية اللبنانية يزخر بالعديد من الفرص الواعدة. وقد زاد حجم الاستثمار الصناعي في هذا القطاع مع قيام مصانع عديدة بتوسيع خطوط الإنتاج لديها وتطوير آلاتها ومعداتها واعتماد برامج الجودة المتعارف عليها عالميا بهدف مطابقة معايير السلامة والجودة.

وأضاف: “حقق قطاع الصناعات الغذائية في لبنان تقدما كبيرا في السنوات الأخيرة معتمدا على السعي الحثيث من قبل القيمين على مؤسسات التصنيع الغذائي لمواكبة أحدث المواصفات والمعايير الدولية في الإنتاج والتوضيب، وباتت صادراته تشكل نحو 13,7 في المئة من إجمالي الصادرات الصناعية في العام 2013. وأوضح أن هذه الصناعة قد نمت بمعدل سنوي فاق 12 في المئة بين العام 2008 والعام 2013. وأكد أن هذه الأرقام تشكل مؤشرا قويا على أهمية الدور الذي تضطلع به الصناعات الغذائية في الاقتصاد اللبناني كقطاع صناعي رئيسي يساهم في 3 في المئة من الناتج المحلي الإجمالي. كما أنها تؤكد على أن هذه الصناعة تزخر بالفرص غير المستثمرة وبالمقومات الواعدة والجهوزية للنمو.

 

بدوره، قال البساط: “إن التعاون المستمر والناجح مع ايدال في إطار سياستها لدعم الأجنحة اللبنانية ضمن المعارض الدولية يساعدنا في حجز مساحات أكبر وفتح أسواق جديدة للشركات اللبنانية وتنمية صادراتنا من الصناعات الغذائية إلى الأسواق التقليدية وغير التقليدية. ولا شك في أن ثمرة هذا التعاون سوف تتجسد في أكبر جناح في تاريخ المشاركات اللبنانية في المعارض الدولية، وذلك في معرض غلفود 2015 بمساحة 640 متر مربع، حيث سيشارك فيه ما يقارب 45 شركة لبنانية من مختلف قطاعات الصناعات الغذائية”.

 

يذكر أن 18 مؤسسة لبنانية عاملة في مجال الصناعات الغذائية شاركت في المعرض، 11 منها ضمن الجناح اللبناني، و8 في الأجنحة القطاعية المتخصصة، خصوصا أن هذا المعرض يشكل فرصة مهمة لهذه المؤسسات لتسويق إنتاجها في الخارج. أما أبرز المعروضات اللبنانية، فكانت المعلبات، البهارات، القهوة، الحبوب، المخللات، والمربيات.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق