الملحقصحة وتغذية

الجامعة الأميركية في بيروت و”بويكر” تقيمان ندوة حول “التوجهات الحديثة في مجال سلامة الغذاء”

الطائر – بيروت: 

في إطار تعاونهما المستمر وحملتهما الجارية للقضاء على الأخطار المحدقة بسلامة الغذاء الذي يتناوله المواطن اللبناني، نظمت دائرة التغذية وعلم الغذاء في كلية الزراعة والعلوم الغذائية بالجامعة الأميركية في بيروت وشركة بويكر، الشركة الأكبر في توفيرخدمات الصحة العامة، ندوة متخصصة في قاعة Charles Hostler بحرم الجامعة  تحت عنوان التوجهات الحديثة في مجال سلامة الغذاء والإفادة عن آخر التطورات في المجال من قبل مؤسسة The Institute of Food Safety Integrity & Protection  “TiFSiP” التابعة  ل Chartered Institute of Environment Health –“CIEH” البريطاني المؤسسة العامة للصحة البيئية.

وشارك في هذه الفعالية عدد كبير من الشخصيات المعروفة في عالم الأكاديميا وقطاع الأعمال وسلامة الغذاء على مستوى الوطن بما في ذلك الطلاب القدامى والحاليين في كلية الزراعة والعلوم الغذائية في الجامعة الأميركية. رحّبت بالحضور الدكتورة نهلا حولاّ، عميدة كلية الزراعة والعلوم الغذائية في الجامعة الأميركية، وأكّدت على أهمية التعاون مع بويكر في عدة نواحي منها التدريب التقني للتلاميذ على سلامة الغذاء والقيام بمبادرات كالتي نحن في صددها اليوم.  هذا وحلّ السيد ستيفين ميلر عضو الأمناء في المؤسسة العامة للصحة البيئية CIEH ضيف شرف على الندوة للإعلان عن مبادرة هامة.

وتمثلت هذه الخطوة النوعية في إعلان بويكر تمكين طلاب الكلية في الجامعة الأميركية من الالتحاق بعضوية مؤسسة TIFSIP الذي انبثقت عن ال -CIEH المرموق. ومن الجدير ذكره أن عضوية طلاب الجامعة لها ميزات خاصة، إذ تتيح للأعضاء المميزين الوصول إلى أهم المصادر والمراجع في عالم سلامة الغذاء والتفاعل مع الخبراء في TISFIP بشكل مباشر بما يساعدهم في بحوثهم ومسيرتهم المهنية في المستقبل بما يساعدهم في نشر أفضل معايير سلامة الغذاء في منطقة الشرق الأوسط.

وعلقت نهلا حولا :”الفضائح المتكررة في مجال سلامة الغذاء في لبنان، تؤكد حاجة البلاد للمتخصصين في السلامة الغذائية والمدربين تدريبا جيدا والقادرين على المساعدة في وضع وتنفيذ قواعد سلامة الأغذية والمراقبة والرصد. مسؤولية تدريب هؤلاء المتخصصين يجب أن تكون مشتركة من قبل الحكومة والصناعة والأوساط الأكاديمية”.

كما شرح المهندس ميشال بيوض، الرئيس التنفيذي في شركة بويكر مزايا هذا التعاون مع TISFIP قائلاً: “لقد أدركنا أهمية الانطلاق بجهودنا من الوسط الأكاديمي القادر على بناء ثقافة ومعايير أفضل في سلامة الغذاء. وقد اخترنا العمل مع الجامعة الأميركية في بيروت لدورها العريق والرائد في الحقل الجامعي والأبحاث خاصة في مجالنا هذا؛ فالجامعة كانت أولى المؤسسات الأكاديمية التي أسست كلية لتدريس علوم الغذاء في لبنان والمنطقة. إن الشراكة مع TISFIP ستعود على طلاب الجامعة بالفوائد الجمّة فهذا التعاون ليس شكلياً ولا سطحياً بل يتيح لهم الوصول إلى عدد غير محدود من الموارد العلمية التي تملكها مؤسسة TISFIPالتابعة لل- CIEH المعروف عالمياً. هدفنا الأساسي يتمثل بالارتقاء مع مؤسسات عالمية ومحلية بالأبحاث والدراسات التي تساعدنا على انتاج آليات أفضل وممارسات محسّنة في المحافظة على سلامة الأغذية في لبنان ومنطقة الشرق الأوسط.”

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق