الملحقمصارف وعقارات

الحفل السنوي الرابع لتوزيع جوائز 2014 SEA

الطائر – لبنان: 

شدّد حاكم مصرف لبنان رياض سلامة على أن “الثقة هي الأساس للاستقرار النقدي في لبنان أو في أي دولة في العالم”، لافتا الى ان المركزي استطاع المحافظة على الثقة “بسبب الودائع في القطاع المصرفي التي تمثل 3 مرات حجم الاقتصاد وبسبب تطور موجودات مصرف لبنان بالعملات الأجنبية”.

ورأى سلامة في كلمة مصورة في خلال افتتاح الحفل الرابع لتوزيع الجائزة الاقتصادية والاجتماعية 2014  SEAالذي نظمّته شركة “فيرست بروتوكول” بالتعاون مع مصرف لبنان وبنك عوده في كازينو لبنان، في حضور وزراء وفاعليات اقتصادية واعلامية، ان “انخفاض سعر البترول قد يؤثر على الحركة الاقتصادية في دول الخليج، وبالتالي على التحويلات التي تأتي الى لبنان من هناك”، لكن في المقابل أوضح أن “المركزي” سيضع رزمة جديدة من الحوافز للتسليف بالليرة بما يوازي المليار دولار، “لذا، فلبنان غير مقبل على أزمة”. وقال ان تحويلات اللبنانيين من الخارج تصل الى 8 مليارات دولار بحسب البنك الدولي، “وهي مستمرة مع استمرار الثقة بالمصارف”، موضحا ان “المركزي” يتخذ باستمرار تدابير للمحافظة على سلامة القطاع، ومنها المطالبة بأن تكون الملاءة 12% وفقا لـ”بازل 3″ علما انها بلغت 10%، اضافة الى تكوين مؤونات عامة واحتياطات احترازا وليس لوجود أزمة وقرارات تتعلق بقروض الاستهلاك. ورأى ان ذلك يشكل عامل اطمئنان ويعزّز تدفق الاموال، “وهذا الاساس، فالسوق تقدّر نسبة الدين قياسا بحجم الموجودات المصرفية اكثر من قياسه بالناتج المحلي”. واعتبر أن “وضع لبنان مقبول نظرا لما يحوطه في المنطقة وللمشكلات المالية والاقتصادية في دول المتوسط”.

وقال سلامة إن أبرز التحديات الاقتصادية التي يواجهها لبنان والليرة في الـ2015 هي “انخفاض سعر البترول الذي قد يؤثر على حركة الاقتصاد في الخليج، منبع التحويلات الى لبنان والتي تشكل نحو 60% من الاجمالي”، مؤكدا ضرورة تعزيز الطلب الداخلي والخارجي بعد انخفاض بدأ منذ ازمة سوريا. وأمل في ان تساهم رزمة المليار دولار بـ2% من الناتج لتعزز النمو المتوقع من صندوق النقد بنسبة 2,5%، فيما نتوقع ان يبقى التضخم دون الـ4%. لذا، فإن وضع لبنان مقبول وهو غير مقبل على ازمة”. وقال إن مبادرات “المركزي” ترجمت في القروض السكنية، “إذ أصبح لمئة ألف عائلة مساكن بسبب القروض التي شجعنا عليها، كما برزت في رزمات القروض المدعومة اضافة الى القروض الاستهلاكية الاخرى. وكانت كلها في مصلحة إعادة تكوين الطبقة الوسطى وتحسين مستوى المعيشة، وشكلت 28% من القروض المصرفية الى القطاع الخاص”.

البلعة

وكانت كلمة لمدير شركة “فيرست بروتوكول” مارون البلعة ومديرة العلاقات العامة فيوليت غزال البلعة أكدا فيها اهمية تكريم مؤسسات القطاع الخاص على مبادرات تحوّلت متنفسا شبه وحيد لازمات المجتمع. “فكلما تعاظمت المحن، وما اكثرها في لبنان والمنطقة العربية، ارتفعت الحاجة الى تلك المسؤولية التي نسعى سويا الى تطوير مفهومها التطبيقي كي يتلاءم مع المعايير الدولية”. وشدّدا على ضرورة ان تصبح المسؤولية الاجتماعية مبدأً مُعمّماً في الشركات، انطلاقا من مسؤوليتها حيال تعزيز التنمية المستدامة والارتقاء بمستوى المجتمعات التي تعمل في ظلها. “وتؤكد تلك الوقائع، اهمية دور الشركات في تأدية دور حاسم ومساعد عبر مبادرات المسؤولية الاجتماعية”.

تكريم

وفي بداية الحفل، كرّمت “فيرست بروتوكول” اربع شخصيات، فحاز الوزير السابق النائب محمد الصفدي لقب SR Personality وقدّم إليه الثنائي البلعة درعا تكريمية. ولفت الصفدي الى إن الشعار الذي عملت على أساسه المؤسسة هو “ثروتنا عقلنا” لأن العقل هو الأساس في العلم والثقافة وتحسين الموارد البشرية والانمائية لكل فرد. وقال: “نفضل أن نعلّم صيد السمك بدل إعطاء سمكة”.

وحاز رئيس اتحاد الغرف في لبنان محمد شقير لقب Man of the Year، وقدّم إليه الوزير السابق مروان شربل درعا تكريمية. وقال شقير ” كل تكريم يترك شعورا بالاعتزاز والفخر، وعندما يكرم المرء بين أهله وفي بلده يكون للتكريم نكهة خاصة”.

وسلّمت الوزيرة السابقة ليلى الصلح حمادة درعا تكريمية الى كل من المدير العام الاسبق للصناعة فادي سماحة الذي حاز لقب Leadership Personality، ورجل الاعمال والمصرفي السابق جورج زرد أبو جودة الذي حاز لقب Lebanese Personality.

وكرّمت “فيرست بروتوكول” ايضا مقدّم الحفل الإعلامي جورج قرداحي سفيرا للبنان ولـ”SEA”.

وتوزّعت جوائز تكريم SEA 2014 كالآتي:

  • فئة National & Social Impact لبنك الاعتماد اللبناني عن مشروع “شكرا للأبطال”، وتسلّم الجائزة من النائب هادي حبيش مدير التسويق والتطوير الياس عزام بالإنابة عن رئيس الاتحاد الدولي للمصرفيين العرب رئيس مجلس إدارة المصرف جوزف طربيه.
  • فئة Environment Preservation، لشركة “هيبكو” عن مشروع Hypco Greenـ وتسلمت الجائزة أماني ماجد من رئيس اتحاد الغرف اللبنانية محمد شقير.
  • فئة Social Main Streaming لـ”بنك عوده” عن مشروع Be a Hero for a Day، وتسلمت الجائزة هاسميغ خوري من وزير العمل سجعان قزي.
  • فئة Sustainable Development لجمعية “جبلنا” عن مهرجان “جبلنا”، وتسلّمت الجائزة رئيسة الجمعية يولا نجيم من الوزير السابق طلال الساحلي.
  • فئة Team Engagement، لـ”بنك سوسيتيه جنرال في لبنان” عن مشروع Citizen Commitment Games in favor of Sesobel ، وتسلمت الجائزة نهى ابو سعد من الوزير السابق سليم جريصاتي.
  • فئة National Image لسلسلة فنادق “غولدن توليب”، وتسلم الجائزة أمين مكرزل من الوزير السابق فريج صابونجيان.
  • فئةHuman Responsibility لـ Grand Cinemas عن مشروع  Technology Innovation & SR، وتسلم الجائزة رنده رميا من سفيرة هولندا هستير سمسون.
  • فئة Innovation & Technologyلشركة Creapix عن مشروع com، وتسلم الجائزة ايلي ابو صعب من وزير الاقتصاد آلان حكيم.
  • فئة Public Safetyلـ”البنك اللبناني الفرنسي” عن مشروع Kunhadi ، وتسلمت الجائزة كارلا جريديني ولينا جبران من الوزير السابق سليم الصايغ.
  • فئة Public Awareness لتلفزيون “المستقبل” عن برنامج “قصة حياة او موت” لمؤسسة الصليب الاحمر، وتسلم الجائزة كلود صباغة وجورج كتاني من الوزير السابق محمد رحال.
  • فئةPreservation of Identity لـ”بيت لبنان والعالم”، وتسلمت الجائزة بيتي هندي من الوزير السابق مروان شربل.
  • فئة Branding Lebanon لمصممة الازياء العالمية أمل أزهري التي تسلمت الجائزة من وزير التربية والتعليم العالي الياس بوصعب.

يذكر أن لجنة التحكيم التي توّلت فرز النتائج ضمّت لهذا العام كلا من: الدكتورة ربيعة وحيد صفير، البروفسور نعيم عويني، الدكتور طوني شويري، الدكتور منير راشد، الدكتور غسان حاصباني. وتخلل الحفل لوحات فنية للمغنية الفرنسية سينتيا براون واللبناني رالف عصفور وفرقة الكوريغراف سامي الحاج.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق