الطائر الدوليالملحق

المغترب اللبناني الخاسر الاكبر!!!

10431564_10152153215561898_5642143837468614172_n

الطائر – وكالات:  خسرت الجالية اللبنانية في اوستراليا وجهين بارزين من ابنائها وذلك في تحطم الطائرة الماليزية من طراز بوينغ فوق اوكرانيا. وكان الاسترالي اللبناني الاصل البير رزق وعقيلته ماري عائدين من رحلتهم الاوروبية.

ويعتبر رزق من الوجوه الهامة في استراليا اذ كان يشغل منصب مدير احدى اكبر الشركات العقارية Raine & Hone   وكانت له ولزوجته مساهمات كثيرة في دعم نادي كرة قدم Sunbury  الرياضي  الذي سيعلن الحداد عن روحيهما نهار السبت المقبل. كما ذكرت المعلومات أن 27 مواطنا استراليا من اصل 298 كانوا على متن تلك الطائرة  التي كانت ستتجه إلى استراليا بعد التوقف في كوالالمبور

وذكرت احدى الصحف الاسترالية نقلاً عن وزير الخارجية الاسترالي جولي بيشوب في مدينة بريسبان الأسترالية ، أن أكثر من 100 عالم وباحث وخبير في مرض السيدا كانوا على متن الطائرة الماليزية المنكوبة وجميعهم متجهين نحو مدينة ملبورن جنوبي استراليا لحضور المؤتمر الطبي العالمي رقم 20 لمكافحة مرض السيدا، والذي تبدأ فعالياته يوم الأحد المقبل. ومن بين الركاب الذين لقوا مصرعهم أيضا المتحدث باسم منظمة الصحة العالمية غلين توماس وهو بريطاني الجنسية ، وكان متجها للمشاركة في المؤتمر، كما أفاد بذلك كريستيان ليندماير المتحدث باسم المنظمة عن منطقة غرب المحيط الهادئ. والرئيس السابق لجمعية الإيدز الدولية جويب لانجه، وهو عالم وباحث مشهور في مكافحة مرض الإيدز(نقص المناعة) من هولندا.

و قال الرئيس المنتخب لجمعية الإيدز الدولية كريس بيرير: “إذا تأكدت لدينا المعلومات عن وفاة السيد لانجه، فهذا سيعني أن حركة مقاومة مرض الإيدز على مستوى العالم قد فقدت أحد العمالقة، وسيشعر العالم كله بالنقص الذي سيحدث بسبب موت باقي الخبراء”.

هذا وسيلقي الرئيس الأمريكي السابق بيل كلينتون خطابا في مؤتمر الإيدز الأسبوع المقبل، والذي سيجمع الآلاف من العلماء والناشطين من مختلف أنحاء العالم، لمناقشة آخر التطورات في مجال البحوث الخاصة بمكافحة هذا المرض الخطير.

وقد أصدرت جمعية الإيدز الدولية بيانا أعربت فيه عن الحزن العميق إزاء الأخبار التي أذيعت عن وفاة العديد من الزملاء والأصدقاء، الذين كانوا على متن الطائرة الماليزية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق