الطائر الدوليالملحق

بعد أفريقيا وأميركا… أوستراليا تُكرّم رئيس مجلس إدارة مدير عام “بنك بيروت”: لبنان ذخرٌ مقدس وعلينا حمله في صدورنا

Mr. Salim Sfeir

الطائر – اوستراليا: 

منح رئيس مجلس الشيوخ في ولاية “#نيوساوث_ويليز” في #أوستراليا جان عجاقة رئيس مجلس إدارة مدير عام “#بنك_بيروت” سليم صفير شهادة تقدير وامتياز باسم مجلس الشيوخ تقديراً لنجاحه في المجال المصرفي والمالي والأعمال ولعطاءاته في المجالات الاجتماعية والإنسانية.

وأقيم احتفال في المناسبة في مكتب رئيس المجلس في حضور راعي الأبرشية المارونية المطران أنطوان شربل طربية، الرئيس الإقليمي في #الجامعة_الثقافية ميشال الدويهي، رئيس #غرفة_التجارة في #سيدني جو خطار، رئيس غرفة ملبورن #فادي_الزوقي، رئيس المجلس الماروني طوني خطار، رئيس فرع المؤسسة البطريركية للإنماء الشامل سركيس ناصيف، رئيس الرابطة المارونية السابق توفيق كيروز، رجل الاعمال جورج غصين، والسيد أنور حرب.
وأتت هذه اللفتة بمثابة اعتراف بدور صفير في تنمية العلاقات الأوسترالية – اللبنانية وتعزيزها من خلال بنك “أوف سيدني” الذي عزز انتشاره في أوستراليا إلى 16 فرعاً، علماً أنه جزء من مجموعة “بنك بيروت” التي يرأسها صفير. ويأتي هذا التكريم ليضاف إلى ما سبق منْحه لصفير في كل من الولايات المتحدة وأفريقيا.
استهل حرب الاحتفال بكلمة ترحيبية، ونوّه بـ “أهمية أن يتبوأ رئاسة مجلس الشيوخ في الولاية شخصية من أصول لبنانية”، كما أثنى على “الدور الذي يؤديه المطران طربيه في خدمة الموارنة وأبناء الجالية”، مشيداً بصفير، ومعدِّداً عطاءاته وتضحياته في مختلف المجالات الإنسانية.

ثم رحب رئيس المجلس جان عجاقة بالحضور، معرباً عن فخره بأن “يكون أول لبناني يصل الى هذا المركز”، مشيداً بـ “دور #الجالية_اللبنانية وبالذين دعموا مسيرته السياسية من البداية حتى وصوله الى موقعه الحالي”، منوهاً بـ “الدور الكبير الذي يضطلع به صفير في لبنان وفِي اوستراليا حيث وظف مبلغاً كبيراً من الأموال مما أفسح في المجال لخلق عدد كبير من فرص العمل”.
ثم قدم له شهادة التقدير والإمتياز من المجلس، فضلاً عن هدية رمزية.
بدوره تحدث ميشال الدويهي، فأشاد “بدور عجاقة وهنّأه بمنصبه الجديد”، منوهاً بـ “دور صفير على مختلف الصعد، وخصوصاً أنه كان الداعم الرئيس للجامعة الثقافية أثناء توليه الرئاسة العالمية”.
وقدم الدويهي درعاً تقديرية الى صفير ترمز الى معالم مدينة سيدني.
ثم تحدث فادي الزوقي خلال المناسبة فهنأ عجاقة بمنصبه، ونوّه بصفير “الذي يسهم في إعلاء شأن لبنان في الاغتراب، كما يدعم المشاريع الخيرية والاجتماعية والاقتصادية في الجالية”.
وفي الختام تحدث صفير وهنأ عجاقة بمنصبه الجديد متمنياً له التوفيق في مهامه، وشكره على التكريم ومنحه شهادة تقدير وإمتياز من مجلس الشيوخ الأوسترالي. ثم نوه بالدور الذي يضطلع الدويهي به في الجامعة الثقافية لأجل لبنان والمغتربين.

كما شكر للزوقي حضوره من ملبورن خصيصاً للمشاركة بالمناسبة، وأثنى على الجهود التي يقوم بها من خلال غرفة التجارة والصناعة في فكتوريا لتعزيز العلاقات التجارية بين لبنان وأوستراليا.
ووجه تحية خاصة الى حرب وهنّأه لنيله الوسام الأوسترالي AM قبل فترة.
وتلا الاحتفال حفل عشاء أقامه بنك سيدني بمناسبة مرور ست سنوات على انطلاقه ضم أكثر من 500 مدعو من الجالية اللبنانية واليونانية والقبرصية.
وقدم خلاله صفير جائزة Lifetime Achievement Award إلى كل من رئيس مجلس الشيوخ في ولاية “نيوساوث ويليز” في اوستراليا جان عجاقة، وراعي الأبرشية المارونية المطران انطوان شربل طربية، وراعي الأبرشية اليونانية في اوستراليا المطران ستيليانوس، وراعي أبرشية الروم الارثوذكس المطران بول صليبا، وراعي أبرشية الطائفة الكلدانية والأشورية في اوستراليا المطران عامل نونا وقنصل عام لبنان في اوستراليا جورج بيطار غانم، والشيخ مالك زيدان ممثل سماحة مفتي الجمهورية اللبنانية، ورئيس مجلس إدارة بنك سيدني نيكولاس باباس، والرئيس الإقليمي في الجامعة الثقافية ميشال الدويهي، والسيد أنور حرب.
وفي المناسبة قال صفير: “اليوم يمكننا أن ننظر برضى إلى الوراء ونستحضر “فصلاً أول” ناجحاً من قصة نجاحنا المشتركة. وإننا نعاهدكم بالاستمرار في العمل الحثيث لتمتين الثقة التي وضعتموها في مصرفنا”. ثم نقل صفير للجالية اللبنانية رسالة من فخامة الرئيس الجمهورية اللبنانية العماد ميشال عون الذي كان التقاه قبل أيام من زيارته أوستراليا: “حمّلني فخامته محبتّه وحِرْصه على كل لبناني، وتحديداً في أوستراليا حيث تشكّل الجالية اللبنانيّة مصدر اعتزاز لكل لبناني في الوطن. قوة لبنان وبقاؤه مرتبطان بدعم أبنائه في الانتشار بعضهم لبعض وحفاظهم على تراثهم ووحدتهم”. وختم بالقول: “لبنان ذخر مقدس وعلينا مسؤولية حمله على صدورنا وزرعه في قلوبنا وقلوب الأجيال الجديدة”، داعياً اللبنانيين إلى الحفاظ على جسر التواصل مع بلدهم الأم.

المصدر: جريدة النهار 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق