الملحقشركات ومعارض

وفد جمعية الصداقة اللبنانية المصرية لرجال الأعمال في “ايدال”

الوفد المصري في ايدال

الطائر – بيروت:

إثر الإعلان عن انعقاد ملتقى الأعمال اللبناني المصري الشهر المقبل، عقد رئيس مجلس إدارة المؤسسة العامة لتشجيع الاستثمارات في لبنان “ايدال” المهندس نبيل عيتاني اجتماعا مع وفد من جمعية الصداقة اللبنانية المصرية لرجال الأعمال برئاسة فتح الله فوزي عن الجانب المصري وهشام المكمّل عن الجانب اللبناني وعضوية فؤاد حدرج. وشارك في الاجتماع الوزير المفوّض التجاري الدكتور محمود مظهر، المستشارة التجارية في السفارة المصرية في لبنان الدكتورة منى وهبه، ورئيس مجموعة الاقتصاد والأعمال رؤوف أبو زكي.

وخلال الاجتماع، تداول المشاركون في كيفية تعزيز التعاون بين المستثمرين المصريين واللبنانيين في إطار تعزيز المناخ الاستثماري في المنطقة بشكل عام، في ظل التكتلات الاقتصادية الكبرى والترويج للمناخ الاستثماري على صعيد المنطقة وليس على صعيد الدول فحسب.

وأوضح عيتاني أن لبنان يتمتع بميزات استثمارية عدة تجذب المصريين، مشيرا إلى أن المستثمر المصري يبدي اهتماما بالعديد من القطاعات ومنها الطاقة والبنى التحتية والمصارف والعقارات وغيرها. وركز عيتاني على أهمية المناطق الاقتصادية الخاصة بالنسبة إلى لبنان، خصوصا أن هذه المناطق توفر فرصا واعدة وتعتبر اليوم من العناصر الأكثر جاذبية للاستثمار، مشددا على وجوب الاستفادة من الخبرة المصرية في هذا المجال. وتطرق إلى تفعيل الجهود وشبك الطاقات من أجل استقطاب المزيد من الاستثمارات الأجنبية المباشرة إلى المنطقة في ظل التراجع الذي تسجّله.

وأكد فوزي أن رجال الأعمال المصريين يتطلعون إلى المزيد من الفرص الاستثمارية في لبنان مشيرا إلى أن الملتقى الذي يعقد في 13 شباط المقبل في بيروت سيسلط الضوء على الميزة النسبية للاستثمار في لبنان، كما يتضمن اجتماعات ثنائية بين الطرفين. وقال إن الملتقى هو الثالث عشر الذي تنظمه الجمعية خلال 20 عاما.

من جهته، أكد مظهر أن لبنان يعتبر امتدادا استراتيجيا لمصر، معتبرا أن لكل من البلدين ميزاته التفاضلية.  وشدد على وجود مقومات ومعطيات تدفع بالتعاون بين البلدين إلى مستويات أعلى تعكس حقيقة العلاقات التاريخية والاقتصادية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق