الملحقفن ومسرح

نقابة محترفي الموسيقى والغناء نعت مروان محفوظ

الطائر – لبنان:

نعت نقابة محترفي الموسيقى والغناء في لبنان، الفنان الكبير أنطوان محفوظ، المعروف بالإسم الفني مروان محفوظ، الذي توفي في مستشفى الأسد الجامعي في العاصمة السورية دمشق “على أثر تدهور حالته الصحية ونقله إلى المستشفى بسبب ارتفاع حرارته وضيق في التنفس”.

ودرس مروان محفوظ أصول الغناء والموسيقى لمدة خمس سنوات على يد الأستاذ في المعهد الموسيقي في بيروت سليم الحلو.

وأطل من خلال برنامج “الفن هوايتي” الذي كان يقدمه رشاد الميمي على “تلفزيون لبنان”. غنى مروان محفوظ في هذا البرنامج لوديع الصافي “طل الصباح” وأغاني أخرى

ومن هنا كانت انطلاقته نحو الاحتراف، إذ استدعاه الأخوين رحباني وضماه إلى فرقتهما فشارك في أول عمل مسرحي في بعلبك “دواليب الهوا” عام 1965 من بطولة الشحرورة صباح والفنان الكبير نصري شمس الدين.

وشارك مروان محفوظ أيضاً في مهرجانات بيت الدين والأرز، إلى أن كان اللقاء مع زياد الرحباني حيث لعب مروان محفوظ البطولة في مسرحية “سهرية” إلى جانب الفنانة جورجيت صايغ وجوزيف صقر. غنى في هذه المسرحية أغاني لاقت شهرة واسعة منها: يا سيف عالإعدا طايل” و-خايف كون عشقتك وحبيتك”.

وغنى مروان محفوظ للعديد من كبار المؤلفين والملحنين، منهم: الأخوين رحباني، زياد الرحباني، وديع الصافي، فيلمون وهبي، إلياس رحباني، سهيل عرفة، جوزيف أيوب، عبد الفتاح سكر، وغيرهم.

إشترك مع الأخوين رحباني في كل المسرحيات التي قدماها من عام 1965 إلى عام 1973.

من بين هذه المسرحيات: “دواليب الهوا”، “أيام فخر الدين”، “هالة والملك”، “الشخص”، “يعيش يعيش”، “صح النوم”، “ناس من ورق”، “المحطة”، “قصيدة حب”، وغيرها.

بين اعوام 1969 و1974 عمل أيضاً مع المخرج ريمون حداد في بيت الدين مع مجموعة من الفنانين الكبار في مسرحيات كتبها إلياس الرحباني، أيلي شويري وغيرهم، وضمت هذه الأعمال الفنانين الكبار، أمثال: وديع الصافي، نصري شمس الدين، هدى حداد، جورجيت صايغ، ملحم بركات، أيلي شويري، مجدلا، لبيبة الشرقاوي، وسواهم.

من بين هذه الأعمال، نذكر منها: “وادي الغزار”، “أيام صيف”، “جوار الغيم”، “مدينة الفرح”، “موسم الطرابيش”، ومسرحية “نوار” لكاتبها غسان مطر. قام مروان محفوظ ببطولتها مع ملكة جمال الكون السابقة جورجينا رزق. قام بتلحين أغاني هذه المسرحية: وديع الصافي، فيلمون وهبي، زياد الرحباني، عازار حبيب، بشارة الخوري، ومجموعة أخرى كبيرة. قدم هذا العمل عام 1975 في استراليا وقدم عام 1976 في الكويت على “مسرح الأندلس”.

سينمائياً، إشترك مروان محفوظ في فيلم الأخوين رحباني “سفر برلك” وقام ببطولة فيلم “فتيات حائرات” مع الممثلة إغراء.

المصدر: المركزية + مجلة لها

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق