الطائر اللبنانيالملحق

الجمعية اللبنانية للانماء الريفي تحتفل بتخريج طلاب اتقنوا قيادة الحاسوب

الجمعية اللبماية للانماء الريفي

الطائر – عكار:

برعاية الجمعية اللبنانية للانماء الريفي، أقيم حفل تخرج طلاب من دورة قيادة الحاسوب الآلي ICDL الممولة من الاتحاد الأوروبي و صندوق التنمية الاقتصادية و الاجتماعية وبمساهمة واشراف بلديتي المقيبلة والمونسة وذلك في قصر موسى للمؤتمرات في بلدة الهيشة، بحضور رؤساء البلديات ومخاتير وشيوخ العشائر وأطباء ومهندسين ومحامين وفعاليات سياسية واجتماعية وتعليمية والطلاب المتخرجين والأهل والأصدقاء من وادي خالد ومشتى حسن ومشتى حمود.

افتتح الحفل بالنشيد الوطني اللبناني من ثم قدمت الحفل المهندسة أوديسا العباس المشرفة والمدربة في برنامج قيادة الحاسوب الآلي. ثم القى كلمة بلدية المقيبلة الأستاذ عبدالله الفياض ممثلا بنائب الرئيس الأستاذ أحمد العكاري الذي قال بأن اللغة الانكليزية و قيادة الحاسوب الآلي أصبحا ضرورة لكل شخص في شتى المجالات و يخلقا فرص عمل لمن يجيدهما. القى بدوره القى  الأستاذ خالد العبيد كلمة معهد وادي خالد الفني والذي ألقى الضوء على الحرمان الذي تعيشه منطقة وادي خالد والاهمال الحكومي لهذه المنطقة في اطار الخدمات على أنواعها، و شكر عبيد الجهات المانحة و المشاركة في عملية الانماء وتوجه بالتهنئة للطلاب المتخرجين.  اما كلمة صندوق التنمية الاقتصادية والاحتماعية  فالقاها خبير التنمية المحلية في الصندوق محمد عرابي الذي قال ان اهمية الاحتفال تكمن ليس في التخرج بل بالاصرار على متابعة نتائج المشاريع وضمان استمراريتها من هنا تكمن اهمية خلق قسم لاستدامة عمل المشاريع في الصندوق لتقديم الدعم التقني والمشورة للجهات المشغلة لها متوقعا استثمار اكبر لبلديات وادي خالد في مجال التربية والتعليم المهني لتكون التنمية تشاركية وليست احادية الجانب متمنيا ان يبصر اتحاد البلديات في الوادي النور قريبا لادارة النطاق المشترك والاحتياجات المشتركة. ومن ثم القى كلمة الجمعية اللبنانية للانماء الريفي امينها العام المهندس جان موسى لافتا الى ان الحرمان في عكار وتحديدا في وادي خالد مزمن، ومن ابرز العوامل التي تعيق الانماء هي وسائل النقل والبعد عن الاسواق ومنافذ البيع مما يعيق الصناعة، الزراعة والتجارة ويزيد من تكلفة الانتاج ويضعف القدرة التنافسية. مشيرا بان العولمة هي مفهوم جديد وهو مفهوم يعتمد على الغاء كل الحواجز ويتيح فرصة تصدير الاعمال الى العالم الخارجي وتجاوز الحدود واعطاء الشباب والشابات امكانية العمل من ضمن وادي خالد وعكار والوصول الى الاسواق العالمية. واضاف موسى بان المركز سوف يؤمن التدريب على استعمال الكمبيوتر برسوم رمزية فيتمكن اي شخص من اقامة صفحة اعلانية تنشر عالميا وتسمح بالتواصل مع العالم الخارجي او القيام باعمال برمجية وتسويقية من خلال شبكة الانترنت. من ثم تم توزيع الشهادات على الطلاب المتخرجين واختتم الحفل بقطع قالب الحلوى وأخذ الصور التذكارية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق