الملحقفن ومسرح

اطلاق الدورة الـ 22 لـ مهرجان البستان، 22 عرضاً عالمياً يشاركون في برنامج الوحي

 

الطائر – محمد علي درويش:

عقدت لجنة مهرجان البستان مؤتمراً صحفياً ، برئاسة ميرنا البستاني، في اوتيل البستان وذلك لإطلاق برنامج المهرجان وأمسياته تحت عنوان الوحي التي تبدأ في 17 شباط المقبل وتستمر حتى 22 من آذار، بحضور  البستاني وكل من مي منسى، فؤاد الخازن، جورج سكاف، المايسترو الايطالي جان لوكا مارتشيانو، لورا لحود وأنطوان الهاشم.
في البداية تحدث سكاف عن الحكومة وسياساتها، في وقت قدم تحية الى المهرجان ورئيسته البستاني التي مازالت مصرة على التقليد السنوي للمهرجان والحفاظ على المستوى الراقي الذي اعتمدته منذ البداية وحتى الموسم الحالي، وان يكون لكل دورة منه طابع خاص يختلف عن سابقاتها.
وارجع سكاف الفضل الى رئيسة المهرجان في تكوين حالة ثقافية فنية موسيقية في لبنان هي بمثابة فخر للبلد، إذ أصبح اللبنانيون يتابعونه وهذا دليل على رقي الذوق والثقافة لدى اللبنانيين.
وتحدث عضو اللجنة الشيخ فؤاد الخازن حول دور المهرجان في التخفيف من هموم اللبنانيين ببرامج موسيقية نحن أحوج ما نكون إليها، الحاجة الى ترفية يختلف عن «ترفيه السياسيين»، وها نحن لدينا الرياضة والموسيقى لتحقيق هذا الأمر، وشكر بدوره كل داعمي المهرجان ورعاة من بنوك ومؤسسات ومحطات تلفزيونية والصحافة على أنواعها ومراكز ثقافية أجنبية وسفارات دول.
وتناولت لورا لحود مسألة البطاقات والعروض الخاصة للطلاب، فيما تحدثت مي منسى عن أفكار المهرجان التي تعيد إحياء الوطن، موسيقى تدفئة، ولتدفع اللبنانيين الى رفض الأيدي التي تحاول خنقه، وقرأت فقرات من مفكرين تحدثوا حول مسألة «الوحي» أو «الإلهام».
المايسترو جان لوكا مارتشيانو قدم شرحاً وافياً للبرنامج على «شاشة» في خلفية المسرح، حول ميزات كل أمسية، وكل فنان مشارك لديه اسمه في العالم وعبر عن فخره بأن يستقبلهم لبنان عبر «مهرجان البستان». خاصة ان هذه الدورة ستقدم تحية الى المغنية ماريا كالاس عبر بعض أمسياتها.
برنامج المهرجان سيكون على الشكل التالي:
ـ 17و19 شباط: أوليفر بول على البيانو، آنا تيفو على الكمان وليزي راماشفيلي ـ تشيللو، نيكيتا زيمين ـ ساكسفون برفقة «الفلهارمونية اللبنانية« وقيادة جان لوكا مارتشيانو.
ـ 21 شباط: أوليفربول، على البيانو.
ـ 23 شباط: محاضرة المهرجان يلقيها ميغيل انجل استريلا.
ـ 24 شباط: الكسندر بوزلوف ـ تشيللو وفيرونيكا إلنسكايا ـ بيانو.
ـ أوبرا «نورما» لبلليني. أداء السوبرانو كارمن جياناتاسيو. والميتزوسوبرانو نينو سورغولادز. التينور أرتورو شاكون كروز. الباص غوشا داتوساني. بمشاكة كورس الجامعة الأنطونية والـ NDU بقيادة الأب خليل رحمه وقيادة مساعده توفيق معتوق. ترافقهم «أوركسترا الشباب لدولة ارمينيا»، وقيادة جان لوكا مارتشيانو.
ـ الأول من آذار: زياد الأحمدية ورفاقه في أمسية شرقية.
ـ 4 آذار: كاتيا بونياتشفيلي ـ بيانو مع الأوركسترا الارمنية.

ـ 6 آذار: كاتيا وشقيقتها فانتزا في عزف ثنائي على البيانو.
ـ 7 آذار: ارابيلا شتنباشر على الكمان.
ـ 8 آذار: «أكسنتوس أوستريا» أمسية تجميع الشرق والغرب.
ـ 10 آذار: «سيرجي كريلوف على الكمان مع الأوركسترا الارمنية.
ـ 12 آذار: آرتور ساتيان وفرقته، بيانو وساكسفون ودرامز.
ـ 13 آذار: كورس مهرجان البستان، تحيي فرانك سيناترا.
ـ 14 آذار: أمسية جاز مع خماسي «مارلي ماركوس».
ـ 15 آذار: ريتشارد غاليانو وسيلفان لوك في تحية إلى اديث بياف.
ـ 17 آذار: أمسية «ايحاءات سماوية» لفالنتينا فاركاس ـ سوبرانو، وايفا فوغال ميتزو سوبرانو، مارك ملهوفر تينور ومجموعة الكورس «الانطونية والـ NDU« و «الأوركسترا العالمية»، قيادة مارتشيانو.
ـ 18 آذار: «كورس جبل لبنان الارثوذكسي» بقيادة روي سحاقيان.
ـ 19 آذار: «قلب اليونان». ماريو فرانغوليز يغني ثيودوراكيس.
ـ 20 آذار: أمسية على آلة البزق التقليدية اليونانية.
ـ 21 آذار: باولو ريستاني ـ بيانو، «واوركسترا العالم» بقيادة مارتشيانو في أمسية من ايحاءات يونانية على موسيقى بيتهوفن وآخرين.
ـ 22 آذار: تحية إلى ماريا كالاس: فاليري سيبي ـ سوبرانو، آنا كاسيان ـ سوبرانو، إلينا كزانثوداكيس ـ سوبرانو، سوفيو جانليدز ـ ميتزوسوبرانو.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق