الطائر المغتربالملحق

رئيسة مؤسسة بيت لبنان العالم من سان فرنسيسكو: نعمل لتثبيت آلية مشاركة المنتشرين في انتخابات ال2017

بيت لبنان العالم 1

الطائر – لبنان:

شاركت رئيسة مؤسسة “بيت لبنان العالم” السيدة بتي هندي في لقاء ال “NAM – National apostolate for Maronite” السنوي الذي عقد في سان فرنسيسكو في الولايات المتحدة الاميركية، الذي تميز هذه السنة بمشاركة البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي. كما شارك في المؤتمر حشد كبير من اللبنانيين المنتشرين في معظم الولايات الاميركية الذين صاروا على موعد سنوي مع هذا الاحتفال.

وشددت هندي في كلمتها على “حق المنتشرين في المشاركة في الانتخابات النيابية المقبلة، كما في الحياة السياسية عموما”. وتوجهت الى المنتشرين قائلة: “على الارجح، تعرفون همومنا اللبنانية افضل منا، تعرفون أننا بلا رئيس للجمهورية منذ اكثر من سنتين، وتعرفون أن الارهاب يحيط بنا ويهددنا ويحاول ضرب استقرارنا وأمننا”.

اضافت: “وفي هذه المناسبة أتوجه الى الجيش اللبناني، ضباطا وأفرادا، وعلى رأسهم قائد الجيش العماد جان قهوجي لأحيي صمودهم وبطولاتهم وتضحياتهم في مواجهة الارهاب وحماية البلد”.

واشارت الى ان “مؤسسة بيت لبنان العالم، التي لي شرف تمثيلها اليوم، حملت منذ سنوات قضايا الانتشار اللبناني، وتحديدا حق اشراك المنتشرين اللبنانيين في الانتخابات، هذا ليس منة من أحد، بل هو حق من حقوق كل لبناني يحمل الجنسية اللبنانية اينما كان في العالم. استطعنا بمشاركة جهود كثيرين، وفي طليعتها جهودكم ودعمكم المعنوي لنا كمؤسسة بيت لبنان العالم، بأن نثبت هذا الحق بالقانون. وقد تمكنت مؤسسة بيت لبنان العالم من الحصول على توقيع 86 نائبا في البرلمان اللبناني من أصل 124 على حق التصويت للمواطنين اللبنانيين غير المقيمين، ونحن نعمل حاليا من دون كلل على إيجاد الآلية المناسبة لتنفيذه”.

وتابعت هندي: “آمنت منذ 15 عاما ان التغيير يبدأ من عندكم وانا اليوم ازداد قناعة بذلك، فمعركتنا لم تنته، على العكس ربحنا جولة منها وتنتظرنا جولات كثيرة لنربح حربنا على تهميشكم واستبعادكم ومنعكم من التغيير والتأثير ايجابا في حياتنا الوطنية. ان مؤسسة بيت لبنان العالم تدعوكم لمواصلة دعمكم للضغط على الحكومة ومجلس النواب وكل الطبقة السياسية للعمل على توضيح وتثبيت الآلية العملية لمشاركتكم بانتخابات ال2017، والمدخل لذلك يكون عبر التسجيل الالكتروني”.

وطالبت المنتشرين “رفض القبول بست نواب لتمثيلهم في البرلمان اللبناني”، مؤكدة “اننا “لن نقبل باقل من 10 نواب لانه الحد الادنى لتمثيل مليون ونصف مليون لبناني منتشر ممن يحق لهم الانتخاب، بحسب لوائح الشطب. ومن خلالكم نتوجه الى اكثر من 13 مليون لبناني منتشر في العالم، لنؤكد لهم ان مشاركتكم اساسية في بقاء لبنان وطن الشهادة والقداسة والرسالة والعيش المشترك”.

وختمت: “كما في الماضي، كذلك اليوم، المبادرة بين أيديكم، ولبنان بأمس الحاجة إلى دعمكم السياسي والاقتصادي والديبلوماسي في مرحلة تحولات تشهدها منطقة الشرق الأوسط برمتها، وقد تطيح بشعوب وخرائط ودول وكيانات، فقوة لبنان من قوة انتشاره، ومسؤوليتكم في الحفاظ على لبنان تاريخية. وكما كنتم بالامس على قدر هذه المسؤولية ، هكذا ستكونون اليوم وغدا. مرة أخرى، لبنان يناديكم، فلبوا النداء”.

المصدر:  الوكالة الوطنية للاعلام

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق