الملحقثقافة وتربية

احياء يوم التراث العالمي في الجامعة اللبنانية الاميركية

الاحتفال بيوم التراث العالمي

الطائر – لبنان: 

احيت  الجامعة اللبنانية الأميركية(LAU)  يوم التراث العالمي وذلك في حرم الجامعة في بيروت وفي حضور الدكتور جوزف جبرا ونائبة الرئيس لشؤون الطلاب الدكتورة اليز سالم وعميد شؤون الطلاب في حرم بيروت الدكتور رائد محسن والدكتور طارق نعواس وسفير دولة روسيا الاتحادية في لبنان ألكسندر زاسبيكين على رأس وفد دبلوماسي وثقافي من السفارة، والدكتور مساعد الجراح من سفارة المملكة العربية السعودية والسيد خالد العبيدي ممثلاً سفير دولة فلسطين أشرف دبور، والملحق الثقافي في سفارة الأردن يحيا الداووم والسيد جفري غرينغر من سفارة الولايات المتحدة الأميركية. بالاضافة الى الحشد الكبير من الطلاب المشاركين.

البداية كانت مع النشيد الوطني اللبناني ثم كلمة ترحيب من الدكتور رائد محسن ليتكلم بعد ذلك الدكتور جبرا مرحباً بالحضور و مشدداً على معنى التراث وأهميته في حياة كل فرد من المجتمع.  كما ركز جبرا على أهمية التراث عموماً واللبناني خصوصاً كرابط يجمع بين مختلف الشعوب لإعلاء شأن الإنسانية. واعتبر ان كل ما تفعله ال LAU انما هو من أجل المحافظة على هذه القيم داعياً الى ضرورة متابعة كل ما من شأنه أن يصب في خانة تحسين نشاطات كهذه.

بعد ذلك، بدأ المدعوون جولتهم على المنصات حيث تذوقوا المأكولات المعدة خصيصاً للمناسبة والمستوحاة من تقاليد البلاد الممثلة وتعرفوا على مختلف الحضارات، قبل أن يبدأ البرنامج الترفيهي حيث أدى طلاب النوادي الإجتماعية في الجامعة رقصات وأغاني عكست تراث الدول التي تمثلها هذه النوادي.

يذكر أن ثمانية نوادٍ إجتماعية شاركت هذه السنة في الإحتفال وكان لها منصات، وهي: اليونسكو ممثلاً لبنان والأميركي والأرمني والروسي والسعودي والفلسطيني والياباني والسوري والأردني.

المميز هذا العام كانت مشاركة النادي الروسي والنادي الياباني لأول مرة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق